بكل شفافية كيف كانت آخر 12 شهر بالنسبة لمصمم واجهة مستخدم

غالبًا لا أحب فعل مثل هذه الأمور، أعني الحديث عن ما حدث خلال التاريخ الفلاني والتاريخ الفلاني، وكأن هناك شيء مميز في حد ذاتهم يجعلنا نخصص وقت للحديث عنهم، المهم ليست الشهور والأيام، المهم ماذا فعلنا في هذه الشهور والأيام. لحظة، هل أنا كتبت حكمة للتو، تبًا كم أنا رائع 🙂

سيكون حديثي عما جرى خلال 12 شهر الماضية فقط، سأتحدث عن أحوال مصممي واجهة المستخدم. وعن عدد المشاريع التي نفذتها، وعن الأرباح التي حققتها بكل شفافية، وهل العمل ضمن منصة مخصصة للعمل الحر أفضل، أم الاستقلال… والقليل من الحشو الزائد 🙂

البداية الحقيقية:

لأكون صريحًا معكم لم آخذ العمل الحر بجدية تامة إلى قبل بضعه أشهر فقط، ما سبقها كان مجرد إمضاء وقت في شيء أحبه واستمتع به، وبالطبع محاولة زيادة بعض المال إلى محفظتي، ومع أن تلك الفترة لم تكن بنية جادة إلى أن الحصول على مشاريع لتنفيذها كان شاقًا جدًا، ولحد الآن ما زلت أجهل الطريق التي يفكر بها أصحاب المشاريع، فلا يكفي أن تكون صاحب خبرة ولا أن يكون لديك معرض أعمال جيد، ولا أن تكون أسعارك معقولة، هناك شي ما لا أدري ما هو يجعلك تحصل على مشاريع لتنفيذها.

بدايتي الجادة كانت منذ 5 أشهر تقريبًا عندما تواصل معي أحد الأشخاص يعمل في شركة مقرها تركيا، كان لديه مجموعة مشاريع أولها مع تطبيق بسيط يعرض أجدد العروض المتوفرة في السوق، وما إن أنهيت المشروع إلى وقُبل عرضي مع مستقل VIP للعمل على تصميم تطبيق هاتف وصفحة هبوط. في تلك اللحظة شعرت بأن اعتمادي الكلي على العمل الحر أمر ممكن فعلًا، فقد بدأت المشاريع تأتي من كل حدب وصوب، أو هكذا كنت أضن.

لم ألبث سوى شهر لتعود الأمور كما كانت، أنهيت مشروع العميل، ومشروع مستقل VIP، وعدت لدوامة البحث عن مشاريع مجددًا، أنشأت هذه المدونة وكتبت فيها عن تجربتي مع مستقل VIP، حاولت بناء سمعه وكسب مشاريع جديدة من خلالها. لكن المدونة تحتاج لجهد ووقت لا يستهان به لتبدأ بجني فوائدها.

بعد شهر من الفراغ، ومن تقديم العروض، حصلت أخيرًا على مشروع آخر مع مستقل VIP، وبعد أن أنهيته عاد العميل السابق مع مشروعين آخرين. ممتاز، مع أن الشهر السابق لم يكن مثاليًا، ولكن يبدو أن الأمور بدأت تتحسن، الآن سأصبح ثريًا 🙂 . وعجبًا شهر آخر لا شيء، صفر بيضاء، يقول المثل يوم لك ويوم عليك، ولكن عندي القانون مختلف، شهر لك وشهر عليك.

والحمد لله، انقضت فترة القحط وبدأت الأمور تتحسن مجددًا، حصلت على مشروعين لتصميم موقع وتطبيق عقار، يمكنكم مشاهدة الموقع من هنا، بالنسبة للتطبيق فلم يُسمح لي بنشره في الوقت الحالي. وبعد إنهائهم وفقت للعمل مع مستقل VIP مرة ثالثة، ويبدو بأن الفترة القادم ستكون أفضل بإذن الله. وأتمنى ألا يخيب ضني.

عدد المشاريع والأرباح:

نفذت خلال الـ 12 شهر الماضية 12 مشروع، 4 منها كانت على مدار 7 أشهر الأولى، والباقي كانت ضمن 5 أشهر، 6 مشاريع داخل مستقل، و6 في الخارج. إذا نظرنا له كعدد فهناك تطور بلا شك، وكذلك بالنسبة لتسعير المشاريع، فقد تمكنت من رفعها أيضًا (سأتحدث عن هذا في مقال لاحق).  ولكن هل هذا العدد كافي، وهل المبالغ التي حصلت عليها كافية؟

  • كامل المبلغ المجموع 2899 دولار، بدون عمولة 2568 دولار.
  • داخل منصة مستقل 1463 دولار، بدون عمولة الموقع 1180 دولا، تبًا 282 دولا ضاعت على العمولة 🙁
  • خارج منصات العمل الحر 1436 دولار، بدون عمولة 1378 دولار، العمولة فقط 49 دولار 🙂

لعلك لاحظت بأن المبلغ الذي جمعت داخل مستقل هو تقريبا نفس المبلغ الذي جمعته خارجه، مع اختلاف بسيط لا يكاد يذكر، ولكن النتيجة النهائية بفارق لا يستهان به، 233 دولار. المشاريع التي نفذتها منها الصغير ومنها الكبير، بعضها بميزانية مناسبة وبعضها بميزانية قليلة، إما بسبب كون المشروع بسيط، أو خطأ مني في حساب التكلفة. وعلى كل حال، مع كل مشروع نتعلم.

من المؤسف أن بعض المشاريع المميزة التي عملت عليها لم يكن الاتفاق يتضمن إدراجها ضمن معرض أعمالي، ولكن لا بأس، لعل غيرها يكون أفضل منها.

أيها أفضل؟ العمل ضمن منصات العمل الحر؟ أم الاستقلال؟

حقيقة كما لا يخفى على أحد أن منصات العمل الحر تأخذ عمولة كبيرة، تصل لمئات الدولارات في بعض الحالات، ولكن في بداية مشوارك أنت مجبر على التعامل داخلها، فمع أنها تأخذ عمولة عالية إلى أنها توفر لك فرص للتعرف على عملاء جدد وتقديم العروض على مشاريع كثيرة قد تحصل على بعضها. هي تعطيك مجموعة من الامتيازات لن تحصل عليها خصوصًا إذا كنت في بداية مشوارك.

وبرأي أفضل خيار الاعتماد عليها -أي منصات العمل الحر- إلى حين بناء سمعه، ويصبح اسمك معروف تأتيك المشاريع من كل مكان، حينها يمكنك الاستغناء عنها، أما أن تبدأ مشوارك بدونها فصدقني ستعاني كثيرًا.

هل أنصحك بأن تصبح مصمم واجهة مستخدم؟

حقيقة لا أنكر بأن هذا المجال يبدو واعدًا، خصوصًا لمن يملك المهارة والقدرة لذلك، ولكن عليك معرفة أن المنافسة فيه شديدة جدًا، مع أني أملك خبرة كبيرة نسبيًا، ولدي أعمال رائعة إلى أني ما زلت أعاني مع المشاريع.

أضف إلى ذلك أن معظم العملاء لا يملك أي خبرة، فلا يمكنه الدفع لصمم من أجل تصميم موقع أو تطبيق، ثم الذهاب إلى مبرمج من أجل إكمال المهمة، هو يفضل أن يكون العمل في مرحلة واحدة، أدفع لك المبلغ الفلاني، تعطيني الموقع جاهز. لذلك الشريحة المستهدفة قليلة للغاية، وفوق كل هذا المنافسة على أشدها.

إذا كنت مطور ويب أو مصمم شعارات على سبيل المثال، فسيكون من المناسب تعزيز مهاراتك في تصميم واجهة المستخدم، فهذا سيفتح عليك مجالات أكبر. أما اختيار التصميم فقط دون سواه فأعتقد بأن عليك مراجعة قرارك أكثر من مرة.

هل يضمن لك تصميم واجهة المستخدم دخل كافي؟

لاحظ بأني قلت “دخل كافي” بالتحديد وليس عالي أو يضمن لك عيش رغيد، فبالعودة إلى الأرباح، إذا قسمنا 2568 دولار على 12 شهر نحصل على 214 دولار للشهر الواحد، وهو بالمناسبة مبلغ بالكاد يغطي نصف إيجار السكن. قد يعتبر البعض هذا مبلغ مذهل بالنسبة للمنطقة التي يعيش فيها، ولكن ليس كذلك في باقي الدول.

السؤال هو، هل أنت مستعد للبقاء سنة تتعلم وتبحث عن مشاريع لتنفيذها، ومن سنة إلى سنتين تعمل مصممًا بأرباح لا تتجاوز 300 دولار شهريًا؟

مصدر الصورة، تحياتي 🙂

sasini

13 تعليق

  • مغربي
    2017-01-11 الساعة 8:02 م

    السلام عليكم,
    بصراحة, اعجبتني بساطة التصميمات التي عملت عليها. حتى ان القارئ يستطيع ببساطة التركيز في المقال بدون اي تشتيت. ما شاء الله عليك, اتمنى ان تكمل مسيرتك وتحقق ما تطمح له 🙂
    انا حاليا ادرس لغات البرمجة, ولي نية كبيرة في دخول عالم تصميم الواجهات ان شاء الله.
    شكرا على المعلومات القيمة, وبالتوفيق لك.

    • Sasini
      2017-01-12 الساعة 2:59 م

      وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
      العفو، وسأحول الاستمرار بتقديم مقالات أكثر، أتمنى لك التوفيق أيضًا.

  • ايوب
    2017-01-11 الساعة 11:21 م

    حقيقة موضوعك مهم و أفادني كثيرا و قد عزز من حبي له كون أنه بإمكاني الحصول على مال يليق بي كطالب جامعي و 200 دولار تكفيني و تزيد وخصوصا ببلدي المغرب اما كما قلت فالمنافسة شديدة بالطبع لكن الشغف على المجال و الجد فيه يأتي بالنتائج شكرا لك ☺

  • محمد
    2017-01-13 الساعة 10:18 ص

    طرح سلس و بسيط فشكراً لك،
    في مقالك طرحت مشكلة أن العميل لا يفرق بين التصميم و البرمجة، و هذا طبيعي جداً،
    إن أحببت يمكننا استغلال الموضوع لمصلحتنا، أنا مبرمج مخضرم و لكني في بداية طريقي في عالم العمل الحر، و يمكننا التعاون و تكوين فريق عمل لتقديم خدمة متكاملة للعملاء، بحيث يدفع المبلغ و يستلم المنتج جاهزاً للإطلاق،

    • Sasini
      2017-01-13 الساعة 6:16 م

      أهلًا بك، حقيقة فكرت في هذا من قبل، وتبقى مهمة إيجاب الشخص المناسب صعبة جدًا.
      سابقًا جربت التعاون مع بعض الأشخاص كفِرق، وسرعان ما بائت بالفشل حتى قبل أن ننجز أي شيء يذكر.
      وبسبب هذه المحاولات الفاشلة أجلت هذه الخطوة إلى وقت غير معلوم. لعل الوقت ليس مناسبًا بعد، ولعله مناسب ولكن الخوف من الفشل هو ما يمنعني.
      على كل حال، ستكون من ضمن الأشخاص الذين سأتواصل معها في حال قررت تكوين فريق 🙂

  • محمد فتحي
    2017-01-13 الساعة 6:09 م

    مقال رائع
    من دواعي سروري انني احد عملاء مشاريعك التي اشرت اليها واتمنى استمرار هذا التعاون باذن الله

    • Sasini
      2017-01-13 الساعة 6:17 م

      أشكرك أستاذ محمد على كلامك الطيب، تشرفت بالعمل معكم 🙂

  • أيوب
    2017-01-13 الساعة 9:01 م

    أتمنى منك طرح موضوع توضح فيه تجربتك منذ بداية دخول هذا المجال و كيف بدأت بالتعلم و التحديات و هل بدأت برأس مال وحاسوب له مميزات
    .. و المصادر .. ، إن أمكن ذلك 😀

    • Sasini
      2017-01-13 الساعة 10:08 م

      أخطط لهذا، ستكون عدة مقالات على الأرجح، واحد عن بدايتي في العمل الحر، والآخر عن تعلم التصميم ومصادره…

  • أيوب
    2017-01-14 الساعة 7:43 م

    #شكرا لك مقالاتك 📔 هذه سيستفيذ منها المبتدئ و المتقدم ، وقد أعجبني 👍 أسلوب كتابتك و تصميمك للموقع ، فلك مني أطيب التحيات 👏 ☺

  • عروة عزام
    2017-08-07 الساعة 11:02 ص

    لنا تعامل قريب بإذن الله أستاذي.
    – عروة عزام

  • يوسف ماجد
    2018-10-25 الساعة 9:09 ص

    مقالة مفيدة جدا شكرا، عندي سؤال عن كيف التعامل مع العميل خارج مواقع العمل الحر، هل مراسلة وتسليم العمل من خلال البريد الالكتروني، أتمنى عمل مقالة عن كيفيه التعامل مع العملاء من خارج منصات العمل الحر؟ وشكرا لك / ي 😊

    • Sasini
      2018-10-25 الساعة 10:02 ص

      جربت التواصل بأكثر من طريقة، واتس آب، هانق أوت، سلاك، سكايب… وبالطبع البريد الإلكتروني.
      وأجد الأخير أفضلهم، سأحاول كتابة مقال إن شاء الله، لكن لا أضمن لك أن يكون قريبًا 🙂
      العفو 🙂

اكتب تعليقًا

sasini

كاتب ومدون في العديد من المجالات، مصمم واجهات رسومية للمواقع والتطبيقات.

اشترك بالنشرة البريدية للموقع

أدخل بريدك الإلكتروني لتبقى على إطلاع بأحدث المواضيع :)

منتجاتي

آخر أعمالي

تصميم صفحة هبوط شركة رقمي

صوري على Instagram

#سماء #خشب #أعمدة #تجريدي #sky #wood #pole #colunms #stairs #pic #picture #photography #photo #abstract
#pic #blackandwhite #mountain #horizon #photography #nature #photo #picture #sky
Tow leaves next to each other, the same tree, the same branch, but one healthy and the other sick.

ورقتان بجوار بعضهما، نفس الشجرة، نفس الغصن، ولكن واحدة صحيحة والأخرى مريضة.

#شجرة #ورقة #طبيعة #natural #nature #tree #paper #healthy #sick
هذا ليس هاتفي 😂
This is not my phone 😂

#صحراء #كاميرا #سوني #غروب #رمال #sand #desert #sony #camera #sunset
#ضوء #صورة #الليل #إنارة #تجريدي
#night #light #photo #photography #lighting #picture #abstractart
صورة بعد المطر
 After the rain

#مطر #طبيعة #ماكرو #rain #nature #macro #photography
#شجرة #ورقة #أسود #أبيض #ماكرو
#black #white #tree #leave #macro
#أرض #فوتغرافي #طبيعة #طبيعية #تراب #natural #nature #photography #soil #earth
غصن شجرة يتدلى في الهاوية.
A branch of a tree hanging in the abyss.

#صورة #فوتغرافي #شجرة #أغصان #سدر #بورتريه #عزل 
#tree #photo #photography #portrait #picture #branch #abyss